.

.

SNAPSY

.

samedi 22 juin 2013

نقابة النفسانيين تراسل زياري لكبح جماح المسيرين، وتؤكد ”بعض المدراء استغلوا الإضراب لتصفية حساباتهم مع نقابيين وموظفين”


السبت 22 حوان 2013
نقابة النفسانيين تراسل زياري لكبح جماح المسيرين، وتؤكد
بعض المدراء استغلوا الإضراب لتصفية حساباتهم مع نقابيين وموظفين
اتهمت النقابة الجزائرية للأخصائيين النفسانيين بعض مدراء الصحة بالولايات باستغلالهم  للإضراب الذي باشره العمال في الأسابيع الماضية، وتصفية حساباتهم مع نقابيين وموظفين بخصم عشوائي ووحشي من الأجور، وتسليط عقوبات التوقيف عن العمل، وتوجيه إنذارات، ما جعلها تراسل وزير القطاع من أجل التدخل وتطبيق ما ينص عليه القانون في مثل هذه الحالات، مؤكدة أن ”القانون لا يخضع لمزاج الأشخاص”.
وعبرت النقابة عن سخطها وغضبها إزاء ما يتعرض له هذه الأيام نقابيون وموظفون في بعض الولايات من ممارسات وتصرفات مدراء الصحة في الولايات، الذين راحوا يوزعون العقوبات بالمجان في حق الأخصائيين النفسانيين بالخصم العشوائي والوحشي من الأجور، والتوقيف عن العمل، وتوجيه إنذارات، والإحالة على المجالس التأديبية، كما هو الحال في ولاية تيارت حيث ”تعرضت مندوبتين نقابيتين تعملان في المؤسسة الاستشفائية المتخصصة في الأمراض العقلية، بعد أن قام مدير المؤسسة أول أمس بتوقيف أخصائية نفسانية عن العمل، وخصم 3 أيام من راتبها الشهري ووجه لها إنذارا”. وكشف رئيس نقابة الأخصائيين النفسانيين الدكتور كداد خالد، أمس، في تصريح لـ”الفجر” أن الأخصائيين النفسانيين تفاجأوا لما قصدوا مراكز البريد لسحب رواتبهم من قلتها، فــ”منهم من وجد نصف الراتب، ومنهم من وجد أنه خصمت منه عدة أيام، ومنهم من لم يجدوا أجورهم في حساباتهم، بالرغم من تصريحات الوزير الأخيرة المطمئنة بأنه لن يتم معاقبة أي نقابي أو موظف، في حين استغل مدراء الصحة في بعض الولايات الوضع المتأجج، وأقبلوا على إنزال عقوبات مجانية لأنهم كانوا في خلافات مع النقابيين أيام الإضراب والاحتجاج”، مؤكدا أن ”القانون لا يخضع لمزاج الأشخاص”. وتساءل المتحدث عن استمرار مثل هذه الإجراءات والقرارات، في الوقت الذي باشرت نقابات الصحة مجددا الحوار والمفاوضات مع مسؤولي الوزارة الوصية خلال الأسبوع المنصرم، معلنا في هذا الشأن أن النقابة وجهت مراسلة أول أمس إلى وزير القطاع عبد العزيز زياري تطالبه فيها بالتدخل لتطبيق القانون، موضحا أن ”الحوار يستدعي الهدوء، وضبط النفس، وكبح جماح المسيرين”.
ن.ق.ج

Aucun commentaire:

Enregistrer un commentaire