.

.

SNAPSY

.

mardi 18 décembre 2012

نقابة النفسانيين تراسل زياري حول انسحابها من الاجتماع الأخير

الثلاثاء 18 ديسمبر 2012
قالت إن كل اللجان ”لم تكن قانونية وتنصيبها كان خاضعا للمزاج
نقابة النفسانيين تراسل زياري حول انسحابها من الاجتماع الأخير
تضمن التقرير الخاص بظروف اللقاء الذي جمع أعضاء النقابة الجزائرية للأخصائيين النفسانيين بأعضاء اللجنة المركزية المكلفة بمتابعة مطالب الشركاء الاجتماعيين، زوال الخميس المنصرم، والذي انسحبت منه النقابة، عدة ملاحظات دونتها هذه الأخيرة ووجهت نسخة منه إلى وزير الصحة عبد العزيز زياري.
وحسب رئيس النقابة الدكتور كداد خالد، فقد ”كان مكان إجراء الاجتماع غير لائق وغير مريح كون المكتب غير مناسب لاجتماع ضم 15 عضوا من النقابة، و6 أعضاء من اللجنة المركزية المكلفة بمتابعة مطالب الشركاء الاجتماعيين، وتم الانتظار قبل بدء الاجتماع في قاعة الاستقبال حوالي 40 دقيقة”.
وتضمن التقرير ذاته أن رئيسة اللجنة وهي مستشارة الوزير المكلفة بالدراسات والتلخيص حاولت أن تريد فرض جدول أعمال لا يشمل المسائل الجوهرية كالقانون الأساسي والنظام التعويضي، وأرادت فرض جدول أعمال آخر ولم تقدم المبررات القانونية والتنظيمية لرفض ذلك، كما أن هذه اللجنة لم تقدم تقريرا عن عمل اللجنة الوزارية السابقة التي كان يشرف عليها الأمين العام للوزارة في عهد الوزير السابق جمال ولد عباس.
وقال كداد ”لاحظنا غياب الإطار القانوني لعقد الاجتماعات الدورية بين المستخدم والشريك الاجتماعي وفقا للقانون 90/ 02 المؤرخ في 06 فيفري 1990 المتعلق بالوقاية من النزاعات الاجتماعية في العمل وبالخصوص المادة 04 منه، والتي تحدد كيفيات جدول العمال في إطار اتفاقية بين المستخدم وممثل العمال”.
ن.ق.ج

Aucun commentaire:

Enregistrer un commentaire