.

.

SNAPSY

.

samedi 26 mai 2012

النفسانيون يتوعدون ولد عباس بالرد عليه ميدانيا خلال تجمع يوم الثلاثاء

قلل من شأنهم وشكك في الشهادة والتأهيل المحصل عليها من الجامعة الجزائرية

النفسانيون يتوعدون ولد عباس بالرد عليه ميدانيا خلال تجمع يوم الثلاثاء
جريدة الفجر اليومية 26 ماي 2012

نددت النقابة الوطنية للأخصائيين النفسانيين بالتصريحات "الخطيرة" لوزير الصحة والسكان، جمال ولد عباس، لتشكيكه في تأهيلهم وتكوينهم الجامعي، وقالت إنه "تجاوز كل الحدود، وضاربا بالجهود" التي تقوم بها الجامعة الجزائرية ووزارة التعليم العالي والبحث العلمي.   وأكدت النقابة أنها سوف ترد عليه في الميدان خلال الوقفة الاحتجاجية التي ستنظمها تنسيقية مهنيي الصحة يوم الثلاثاء أمام الوزارة الوصية.
رفضت النقابة الوطنية للأخصائيين النفسانيين كل ما قاله في حقها وزير الصحة والسكان، جمال ولد عباس، في خرجته الإعلامية على إحدى القنوات التلفزيونية الخاصة، التي راح "يستصغر" فيها من شأن الأطباء النفسانيين وهي التصريحات التي وصفتها النقابة بـ "الاستفزازية" حيث "تمادى في الطعن في مصداقية الشهادة المحصل عليها والمستوى والتأهيل العلميين اللذين تتوفر عليهما إطارات كانت الجامعة الجزائرية ومعاهد علم النفس مسرحا لتكوينهم في تخصصهم".
وعبر رئيس النقابة الوطنية للأخصائيين النفسانيين، الدكتور كداد خالد، في تصريح لـ "الفجر" عن استيائه وغضبه إزاء ما صدر عن وزير الصحة والسكان وممثل للحكومة مؤخرا في تصريحات نقلتها إحدى القنوات الفضائية الجزائرية الخاصة؛ حيث "أطلق العنان للطعن في مصداقية الأخصائيين النفسانيين، وراح يستعمل إشارات يدوية من الأعلى إلى الأسفل تدل على عدم توفرهم على مستوى علمي وأنقص من مدة تكوينهم الجامعي (بكالوريا زائد 3 سنوات) وقال خلال كلامه إن النفسانيين لا ينتمون للسلك الطبي وهو ما يدل أن الوزير يجهل الدور الحقيقي الذي يقوم به المختص النفساني وطبيعة المهام التي أوكلت له داخل قطاع الصحة".
وأوضح  كداد: "وزير القطاع  تمادى حتى في التشكيك والطعن في مصداقية الشهادة التي تسلمها الجامعة الجزائرية ومعاهد علم النفس، ما يفهم من كلامه أنه ينكر الجهود المبذولة من طرف مسؤولي قطاع التعليم العالي والبحث العلمي وعلى رأسهم زميله في الحكومة الوزير رشيد حراوبية ويقلل من شأن كل ما وصلت إليه الجامعة الجزائرية في إطار سياسة الإصلاحات التي قررتها الدولة". 
وأكد كداد  في رده على تصريحات ولد عباس "إن كان لا يعرف أن الأخصائيين النفسانيين يدرسون أربع سنوات في الجامعة زائد البكالوريا، ومنهم من يحملون شهادات الماجستير وآخرون دكتوراه وهم خريجو الجامعة الجزائرية ومعاهد علم النفس ويعملون في قطاع الصحة وعدد المرسمين في مناصبهم يقدر بحوالي 1600 أخصائي نفساني، وآخرون عددهم يقارب 1000 يعيشون مرحلة انتقالية (يعملون في إطار عقود ما قبل التشغيل) وهذا لم يحدث في بلد آخر سوى الجزائر".
وفي سياق آخر، كشف المتحدث أن النقابة تحضر للوقفة الاحتجاجية التي قررتها تنسيقية مهنيي الصحة، حيث عقدت تجمعا جهويا خلال الأسبوع المنصرم بولاية وهران جمعت كل نفسانيي الجهة الغربية، واليوم سيكون الموعد بولاية قسنطينة حيث تلتقي النقابة بنفسانيي ولايات الشرق.
نن.ق.ج 

Aucun commentaire:

Enregistrer un commentaire