.

.

SNAPSY

.

samedi 5 mai 2012

ضرب 63 مراسلة عرض الحائط.. "ولد عباس للنفسانيين مزقوا محضر اتفاقي معكم"

جريدة الجزائر اليومية السبت, 05 ماي 2012
خريس ربيعة

ضرب جمال ولد عباس، وزير الصحة والسكان عرض الحائط 63 مراسلة وجهتها له النقابة الوطنية للنفسانيين منذ شهر ماي 2010 حسبما كشف عنه كداد خالد، رئيس النقابة الوطنية للنفسانيين.

واشتدت القبضة الحديدية بين المسؤول الأول عن القطاع ونقابة النفسانيين نظرا للتهديدات التي تلقها كداد خالد في مكالمة هاتفية تلقاها مساء أمس الأول من قبل مدير المستخدمين بالوزارة الوصية كلفه بها خلادي بوشناق، الأمين العام لوزارة الصحة الذي كلفه هو الأخر جمال ولد عباس، وزير الصحة و السكان بالقيام بهذه المهمة.

وطالب مدير المستخدمين بالوزارة الوصية من كداد خالد بتمزيق محضر الاجتماع الذي وقعته النقابة في جلسة عمل جمعتها بالمسؤول الأول عن القطاع بمقر الوزارة الوصية نظرا لمشاركتهم في الاحتجاج الذي نظمته تنسيقية مهنيي الصحة أمس الأول أمام مقر وزارة الصحة والذي شارك فيه أطباء قدموا من مختلف الولايات بحيث حاول ولد عباس من خلال هذا الاجتماع كسب مودة الأطباء النفسانيين على حد تعبير رئيس النقابة الوطنية للأطباء النفسانيين.

كما طالب مرسول ولد عباس منه عدم الدخول إلى وزارة الصحة بحيث منع النقابي كداد من الدخول إلى الوزارة الوصية من طرف أعوان الأمن مساء أمس الأول وبذلك تحولت أروقة هذه الأخيرة إلى ملكية خاصة أو كما وصفها رئيس نقابة النفسانيين بمحمية خاصة بولد عباس.

ثالث تعليمات أملها ولد عباس عدم اعترافه بالنقابة الوطنية للأخصائيين النفسانيين لعدم التزامها بمحضر الاجتماع الذي اعتبره هذا الأخير اجتماع صلح لكنه كان حسبما أكد عليه كداد خالد مجرد محضر اجتماع.

وكشف جمال ولد عباس، وزير الصحة و السكان عن تأجيل مناقشة قانون الصحة الذي طال انتظاره إلى ما بعد تعديل الدستور المقبل نظرا لانشغالات الحكومة بالتحضير للتشريعيات العاشر ماي المقبل.

ومن جهته، ندد كداد خالد، رئيس النقابة الوطنية للأخصائيين النفسانيين بالتصرفات الغير المسؤولة المطبقة في حقهم وقررت النقابة مراسلة ورفع شكوى لرئيس الجمهوية عبد العزيز بوتفليقة، والوزير الأول أحمد أويحي ووزير العمل والتشغيل الطيب لوح الأسبوع المقبل للتدخل.

وستودع تنسيقية مهنيي الصحة إشعارا بالاحتجاج على مستوى وزارة الصحة غدا، وسيتم اليوم تحديد تاريخ الوقفة الاحتجاجية في الندوة الصحفية التي سيعقدها الياس مرابط، الناطق الرسمي باسم التنسيقية بمقر النقابة الوطنية للممارسين الأخصائيين وبحضور النقابات الأربعة.

وطالب الأطباء المعتصمون أمام مقر وزارة الصحة صباح أمس الأول باستقالة وزير ورحيله عن الوزارة بحيث رفع المعتصمون شعارات تنادي كلها برحيله.

Aucun commentaire:

Enregistrer un commentaire